الثورة الثقافية التي ستعقب جائحة كورونا/ الدكتور طلال عتريسي

 
“أنا أكتشف اليوم متعة البطء. وستعقب هذا الفايروس ثورة ثقافية” بمعنى كيف نتعامل مع حياتنا اليومية والإنسانية؟ والبطء بمعنى أن يتمهل الشخص ويفكر أكثر، ويجلس مع العائلة وعلى مائدة الطعام أكثر، فيتعزز البعد الإنساني الذي كان العالم بسبب الركض والسرعة لا مجال لديه للتنفس.  لقد حصل أمرًا كبيرًا مع هذا الفايروس، وكأنّ الطبيعة غير الطبيعة، فلا طائرات بالجو، ولا قطارات تتنقل، ولا مؤسسات ومصانع تعمل بل كلها مقفلة، فتنفست الطبيعة وقلّت نسبة التلوث وازدادت نسبة البطالة.”
هل إذا تجاوزنا هذه الأزمة هل سيعود العالم إلى نفس الضجيج السابق؟ هل سعود الناس إلى نفس الركض السابق؟ 
من مداخلة الدكتور طلال عتريسي في الندوة الفكرية المتخصصة التي أقامها معهد المعارف الحكمية حول “الجائحة وتأثيرها على البنى الاجتماعية “، بتاريخ 16 كانون الأول 2020. وقد شارك في الندوة عدة دكاترة ومتخصصين.



المقالات المرتبطة

الجانب السياسي من جائحة كورونا وأثره عليها/ الدكتور طلال عتريسي

نحن نخوض حالة حرب، ولأول مرة يُطلق هذا التعبير على وباء. ورأينا في بلادنا وبلاد غيرنا أنّ المقاييس انقلبت، ففي العادة يكون الجنود والمقاتلين والضباط في مقدمة الجبهة، ولكن في هذه الحرب أهل السلك الطبي هم من كانوا في الصفوف الأمامية.

أثر كورونا على المسنين/ الدكتورة ليلى شمس الدين

كنت أحاول معرفة مستوى القلق، ونظرتهم لهذا الواقع الموجود، فكانوا يقولون (المهم أن نتجاوز كورونا) ما يعني أنّهم نسوا كل الأمراض التي كانوا يعانون منها. وما زاد من عامل الخوف والقلق الأخبار التي كانت تُبث عبر وسائل الإعلام المتعددة.

دور الإنسان في الحياة

مقابلة تلفزيونية ضمن برنامج “العالم ثقافة” على قناة العالم الفضائيّة

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*