الوعي الزائف في المادّيّة

الوعي الزائف في المادّيّة

ترجمة محمود يونس

تقبل الأطروحة المادّيّة بواقعيّة النظام السببيّ بعد أن تشترط حصر كلّ علّة بالعلل المادّيّة. من هنا، يرتبط السؤال المادّيّ الجوهريّ بالوصول إلى محكٍّ متين للتمييز بين ما هو مادّي وما ليس بمادّيّ. إنّ الإخفاق التاريخيّ للمادّيّة في الإجابة عن هذا السؤال، واستغراقها في الالتحاق بالعلم كما هو في راهنه، يجعل منها موقفًا فلسفيًّا قائمًا على تسويغ تماميّة العلم (الفيزياء تحديدًا) أكثر منها نظريّة ذات شروط صدق يمكن التحقُّق منها، وإن رأى المادّيون إلى أنفسهم كمن يلتزم نظريّةً ويعمل وفقها….تحميل البحث



المقالات المرتبطة

الأشاعرة

ظهر الأشاعرة، وهم فرقة من متكلّمي السنّة، في بداية القرن الثالث الهجري، ويعتبر علي بن إسماعيل الأشعري المؤسّس لهذا المذهب

الدعاء أركانه وآدابه على ضوء النصوص الدينية

إن الدعاء لغةً هو طلب الحاجة من قِبَل الفاقد للواجد. أما التصور الشرعي للدعاء فهو نفسه اللغوي مضافًا إليه أن المدعو واجدٌ لكل كمالٍ، وفاقدٌ لكل نقصٍ، وهذا لا ينطبق إلا على الله تعالى.

أركان الديمقراطيّة الخمس

هذه الورقة تعالج توصيفًا خاصًّا، ومن زاوية خاصّة لما عليه واقع العالم الإسلاميّ والحركات والأيديولوجيّات الإسلاميّة

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*