التصالح المجتمعي بين الدين وعلمانية الدولة

التصالح المجتمعي بين الدين وعلمانية الدولة

يعالج هذا البحث التصالح المجتمعي بين الدين والعلمانية، وهو يبدأ بتعريف العلمانية، لينتقل بعد ذلك إلى معالجة التاريخ والنشأة، الذي يظهر كيفية تبلور هذا المصطلح في الفكر الحديث والمعاصر ودلالاته السياسية والفكرية.

بعد هذه المعالجة ينتقل الباحث للحديث عن ضرورة الدين، وتبلور العلمانية كتحول في الإيمان، ويقف عند هذه النقطة لينتقل إلى الحديث عن العلاقة بين الإسلام والعلمانية.

وأخيرًا يقدم قراءة نقدية للعلمانية، يعتبر فيها أن العلمانية ليست نهاية الحدث الغربي، وليست الشكل النهائي لصورة النظام السياسي فيه، فهي لم تعد تلك الفكرة الذكية التي تحمي الإنسان، فقد سلبت السحر عن هذا العالم ولم تعد قادرة على إعادة التوازن إليه…تحميل البحث

 


المقالات المرتبطة

الدين ونظام القيم مقاربة لاهوتية أخلاقية

يتناول الأب إدغار الهيبي في مقاله الدين ونظام القيم، والذي قدمه في ندوة عقدت في معهد المعارف الحكمية تحت عنوان “الدين في التصورات الإسلامية المسيحية

مقاومة بحجم الخيال..نصر بحجم الحلم

يتحدث وليام بلوم – كاتب أمريكي وموظف سابق في قطاع الدولة – في كتابه الشهير Rogue state قائلًا: “لو كنت أنا الرئيس،

المسيحية العربية مقاربة قرآنية ـ تاريخية

تهتم هذه المقالة بإبراز جوانب الحراك الديني والثقافي والسياسي بين المسيحية العربية والإسلام من منظور تاريخي قرآني

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*