المسيحية العربية مقاربة قرآنية ـ تاريخية

المسيحية العربية مقاربة قرآنية ـ تاريخية

تهتم هذه المقالة بإبراز جوانب الحراك الديني والثقافي والسياسي بين المسيحية العربية والإسلام من منظور تاريخي قرآني، وبينها وبين المسلمين من منظور تاريخي باستحضار العناوين العامة لواقع المسيحية العربية في نشأتها وتطورها لتغدو بفعل انتمائها إلى العروبة والإسلام الثقافي ركنًا ثقافيًا وسياسيًا وعسكريًا في الدولة العربية الإسلامية التي امتدت شرقًا وغربًا، فكان للمسيحيين العرب الدور البارز في توسع هذه الدولة ونموها وسيادتها على معظم العالم القديم….تحميل المقال

الشيخ حسين أحمد شحادة

الشيخ حسين أحمد شحادة

رجل دين، عالم وباحث ومفكر، ولد في شرق بيروت، سافر عام 1969م. إلى النجف الأشرف، لمتابعة البحث الخارج. أسس بالتعاون مع العلاّمة الشهيد السيّد مهدي الحكيم، والدكتور السيّد محمد بحر العلوم، رابطة أهل البيت في لندن، كما أسس منتدى المعارج لحوار الأديان في بيروت، وهو المشرف العام على مجلة المعارج المتخصصة بحوار الأديان. شارك في العديد من المؤتمرات والندوات العلمية، وله عدد من الإصدارات منها: إجتماعيات الدين والتدين، دراسات في النظرية الاجتماعية الإسلامية. نظرة إسلامية للتربية



المقالات المرتبطة

قوى النفس والخلق العظيم لا إفراط ولا تفريط

كما أن للإنسان صورة ظاهرة حسنها بحسن الجميع واعتداله، وقبحها بقبح البعض فضلًا عن الجميع، فكذلك الصورة الباطنة لها أركان

نزع الاستعمار عن المعارف ونظريّاتها المسافرة

إنّ الكلام عن نزع الاستعمار عن المعارف هو مساءلة تحويل الخبرات، وتنقّل الأفكار، والتساؤل حول ما نتعلّمه وما نعلّمه؛ ما يمكننا تعلّمه من الآخر أيًا كان ومن حيثما يأتي

اختيار المنهج بداية الطريق

لا يمكن النجاح في مواجهة هوى النفس ورغباتها بطريقة عشواء، ولا تسع حياتنا القصيرة إجراء التجارب البشريّة عليها لاختيار الأصلح،

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*