بداية الحكمة- المرحلة التاسعة- الدرس الأوّل

المرحلة التاسعة: السبق واللحوق

الفصل الأوّل: في معنى السبق واللحوق وأقسامهما والمعيّة

السبق واللحوق: بمعنى أنّه إذا كان لشيئين، بما هما موجودان، نسبة مشتركة إلى مبدأ وجوديّ ولكن لأحدهما منها ما ليس للآخر.

المعيّة: إذا كانت النسبة المشتركة من غير تفاوت بين المنتسبين.

أقسام السبق واللحوق:

  • السبق الزمانيّ: كتقدّم أجزاء الزمان بعضها على بعض كالأمس على اليوم ويقابله اللحوق الزماني.
  • السبق بالطبع: وهو تقدّم العلّة الناقصة على المعلول كتقدّم الاثنين على الثلاثة.
  • السبق بالعلّيّة: وهو تقدّم العلّة التامّة على معلولها.
  • السبق بالماهيّة: وهو تقدّم علل القوام على معلولها كتقدّم أجزاء الماهيّة النوعيّة على النوع.
  • السبق بالحقيقة: كتلبّس الماء بالجريان حقيقة وبالذات ويقابله اللحوق بنفس المعنى.
  • السبق والتقدّم بالدهر: وهو تقدّم العلّة الموجبة على معلولها.
  • السبق والتقدّم بالرتبة: وفيه نوعان: الأوّل، كالأجناس والأنواع المترتبة فمن أين ابتدأت كان التقدّم والتأخر بالعكس. والثاني، كالإمام والمأموم فمن أي اعتبار أخذت المبدأ كان السبق واللحوق.
  • السبق بالشرف: وهو السبق في الصفات الكماليّة كتقدّم العالم على الجاهل والشجاع على الجبان.

 


لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*