أشهد أنك الحسين – تقرير اليوم الأوّل

أشهد أنك الحسين – تقرير اليوم الأوّل

الأول من محرم 1439 الموافق فيه 22 أيلول 2017

في إطار البرنامج العاشورائي لهيئة أحيوا أمرنا في معهد المعارف الحكمية، والذي تقيمه هذا العام تحت شعار “أشهد أنك الحسين”، قدّم سماحة الشيخ شفيق جرادي المحاضرة الأولى من سلسلة “شرح الزيارة الجامعة”، التي اختار أن تكون موضوع محاضراته العاشورائية لهذا العام، وقبل دخوله في العنوان المذكور، أشار سماحته إلى بعض المقدمات التي لا بد من التطرق إليها وهي:

1-       ما السبب الذي يدفع الشيعة للاعتناء الاستثنائي بعاشوراء؟

2-         ما هو المراد والهدف من إحياء الشعائر؟

وفي الإجابة عن السؤال الأول أشار سماحته إلى أن سر الاعتناء الاستثنائي بالشعائر الحسينية يعود لسببين اثنين؛ الأول: التزامًا بما حثنا عليه أهل العصمة من الاهتمام بهذه المناسبة، والثاني: أن الحزن على الإمام الحسين والتفاعل مع مظلوميته تمثل أفضل نموذج لتعليمنا كيفية العبادة القلبية لله.

أما عن المراد والمقصد من إحياء الشعائر فيقول سماحة الشيخ مستشهدًا بالقرآن الكريم، بأن إحياء شعائر الله من تقوى القلوب، ويشير إلى ثلاثة تمظهرات أساسية للتقوى وهي:

–           التقوى العبادية: أن تعبد الله لأنه الله الذي يستحق العبادة

–           التقوى السياسية: أن تقوم مواقفك السياسية على أساس ميزان العدل، وأن لا تستعظم شأنك مهما أعطاك الله من قوة واستطاعة.

–           التقوى الثقافية: أن لا يكون هدفك في التصدي للشأن الثقافي والتبليغي استمالة القلوب إليك.


لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*