ندوة فلسفة الدين

ندوة فلسفة الدين

أقام معهد المعارف الحكمية أمس وضمن برنامجه الدوري المنتدى الفلسفي وبمناسبة اليوم العالمي للفلسفة ندوة بعنوان: “فلسفة الدين“.. شارك فيها سماحة الشيخ حسن بدران بمحاضرة تحت عنوان:بين الحقيقة الدينية والفلسفية، حيث عمل سماحته على إبراز مفهوم الحقيقة، وحاول أن يثبت أن الحقيقة الدينية تتجانس مع الحقيقة الفلسفية،  وأن كلاهما يسعيان إلى غاية واحدة، لكن لكل منهما لغته الخاصة. أما المحاضرة الثانية فكانت للشيخ سمير خير الدين تحت عنوان: التأويل وفلسفة الدين (قراءة في المفهوم)، استعرض الشيخ خير الدين في ورقته الفارق بين التأويل كما هو متعارف في الفكر الديني، وقارنها بالهرمنيوطيقا كما عمل بها الفلاسفة الغربيون، وأظهر أن الثانية غير منضبطة لأنها تُخضع النص لذهنية القارئ. المحاضرة الثالثة والأخيرة كانت للدكتور أحمد ماجد تحت عنوان: لغة الدين، عالج فيها الدكتور ماجد لغة الدين على خلفية تنطلق من أهمية هذا المبحث في الديانات السماوية، وأظهر أن هذه اللغة لها قراءات متعددة بحسب انتماءات ورؤية كل فيلسوف لها، لكن المبحث المركزي فيها يتعلق بالله وصفاته وأفعاله.

ختمت الندوة بأسئلة ومداخلات بين الحضور والباحثين.


لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*