محاضرة عن أشهر النور

by معهد المعارف الحكميّة | أبريل 16, 2018 9:28 ص

11/4/2018

تحدث سماحة الشيخ شفيق جرادي في هذه المحاضرة عن أهمية أشهر النور، حيث اعتبر أن هذه الأشهر هي عبارة عن هذا الزمن الذي نعيش فيه لكي نحيي فيه العبادة. واعتبر أيضًا أن العبادة تحصل بشكل تدريجي، فكل شهر من الشهور يمهد للشهر الذي يليه..

وأشار سماحته إلى شهر رجب بأنه الشهر الذي يدخلنا إلى حقيقة وزمن ومعنى الولاية. ومعنى الولاية: هي ولاية الله، وولاية محمد (ص)، وولاية الأئمة الأطهار (ع).

واعتبر أن موضوع الولاية بجانبه العقائدي هو أمر واضح، أما بجانبه المتعلق بالحياة العامة، فالولاية موجودة في كثير من المسائل، فنحن في حياتنا العادية نمارس نحو من أنحاء الولاية..

وأشار سماحته إلى أنه لا بد من إضفاء صفة الولاية والتولي في عائلاتنا وأسرنا بهذا المجتمع. فمسألة الولاية صحيح هي مسألة عقائدية، لكنها أيضًا مسألة تدخل في كل تفاصيل حياتنا.

وتحدّث سماحته عن فرادة الدين الإسلامي الذي يمتاز بها عن غيره، فصحيح أن طبيعة الإسلام سياسية واجتماعية، لكن فرادته ترتبط بالجانب الروحي والتي هي الأصل في تحريك كل أمور حياتنا اليومية.

وأشار سماحته إلى أن شهر شعبان يمتاز بخصوصيتان: أحدهما تتعلق بالمناجاة الشعبانية والتي جمعت في صيغتها، وفي مضمونها من المعارف وسُبل التربية أمورًا عظيمة جدًا جدًّا. والثانية علينا أن نبني علاقة الحب والأخوة التي يختص بها كل الإخوة مع النبي محمد (ص).

وتطرق سماحته إلى أن النصف من شعبان هو الركن الثاني ويرتبط بالإمام الحجة (عج). وينبغي أن نسأل أنفسنا السؤال الاعتيادي، كيف نرى الإمام؟ ثم أشار سماحته إلى أن أصل العبرة في هذا السؤال هي الأهلية، أي أن نبني أنفسنا على هذه العلاقة الخاصة مع الإمام المهدي (عج).

وأضاف سماحته، إلى أن ما نريد التركيز عليه في النصف من شعبان ليس فقط ولادة الإمام الحجة (عج)، وكيف يخرج؟ ولا نبحث كيف نمهد له، لكن يجب الانتباه إلى أهلياتنا وقابلياتنا من نكون، بحيث نستحق، عندما يخرج الإمام، بأن نكون قريبين منه.

وأشار سماحته إلى أن البعد الديني والعقائدي فيما يرتبط بالإمام الحجة (عج) يعيد رونق دين محمد (ص).

ولفت سماحته إلى أن شهر شعبان هو لكي نقوي علاقتنا بالنبي إلى الحد الذي أراده النبي (ص) والأئمة (ع) وأن يتكامل على يد الإمام القائم (عج).

وختم سماحة الشيخ شفيق جرادي إلى أنه ينبغي أن نتعامل مع شهر رمضان على أننا ضيوف الرحمن.. ففكرة أن تكون ضيفًا لله تتضمن الكثير من القرب والعز والوصال مع الباري تعالى..

Source URL: http://maarefhekmiya.org/9176/%d9%85%d8%ad%d8%a7%d8%b6%d8%b1%d8%a9-%d8%b9%d9%86-%d8%a3%d8%b4%d9%87%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d9%86%d9%88%d8%b1/