مرحلة العولمة- الدكتور جهاد سعد

“نحن دخلنا في مرحلة العولمة، وهي أنّ المستشرق الغربي لا يهمه أساسًا أن يعرف ما هو الإسلام أو العرب أو المستشرقون في الحقيقة، بل ما يهمه هو أن يملوا على المسلمين والعرب ما يجب أن يتناسب مع المصالح الغربية. إلى درجة أنّ المراكز الدراسية الكبرى كمركز (رند) لديه فروع في خمسين دولة في العالم، وهو امبراطورية بحثية بكل معنى الكلمة، وصل به الغرور أن يقرر أي إسلام نحن نعتنق، ولم يعد مضطرًا لدراسة إسلامنا، ويقول هذا الإسلام الذي يناسبنا وعليكم أن تعتمدوه. فنحن في مرحلة إملاء الغرب علينا.”
من مداخلة الدكتور جهاد سعد في الندوة الحوارية المتخصصة التي أقامها معهد المعارف الحكمية حول “االدراسات الإسلامية في الغرب: واقعها واستهدافاتها”، بتاريخ 30 كانون الأول 2020.



المقالات المرتبطة

نظرة الغرب الاستعلائية- الدكتور فوزي العلوي

 “لا يمكن الاستئناس بالرؤى التي تروّج لها منظومة التأويل الاستشراقية. ويجب أخذ المعلومات من مصادرها التي تُسهم في تكريس نظرة

معايير تحديد الشهادة – الشيخ مصطفى الأنصاري

 الشهادة ليست محصورة بالميدان العسكري، بل إنّ يوم القيامة يوزن مداد العلماء مع دماء الشهداء فيرجح مداد العلماء. وبحسب ما ورد في الخبر أنّ المجاهدين يدافعون عن أبدان الناس، والعلماء يدافعون عن أديانهم. والكل يسألون الله أن يوفقهم إلى الجمع بين العلم والشهادة.

ترويج الغرب لصورة نمطية عن الإسلام- الدكتور فوزي العلوي

يروّج هذا الغرب صورة نمطية عن الإسلام أي إسلام الصحراء والتخلف والغرائز. ويُخرج الإسلام من دائرة الخطاب الجماعي إلى خطاب فردي وشطحات لا علاقة لها بما هو اجتماعي جمعي تاريخي.

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*