بين علمنة الإسلام وأسلمة المعرفة

أقيم في معهد المعارف الحكمية (فرع قم) بتاريخ 6/3/2019 جلسة علمية بعنوان
“بين علمنة الإسلام وأسلمة المعرفة” (معركة المنهج، المسار، الغايات)، قدمها سماحة الشيخ شفيق جرادي

وقد أثار في المحاضرة التحديات المعرفية الجديدة التي انقسمت على مستوى العالمين العربي والإسلامي إلى إتجاهين:

1. الإتجاه الأول: يسعى إلى علمنة الإسلام وتفريغه من مضمونه الوحياني المقدّس ثم فصله عن أي قدرة على إدارة الشأن العام في المجتمع والحكم والسلطة. وتحدث عن وجود مؤسسات أقيمت بهاجس الإشتغال على إفراغ التراث من طابعه الديني وإلباسه ثوب الحداثويّة.

2. الإتجاه الثاني: وهو في قبال العلمنة، إذ يتبنى أصالة البناءات المعرفية للإسلام الوحياني الأصيل ويسعى بمرونة لإستخدام المناهج المعاصرة في قراءة العلوم الإنسانية بحيث يطفي طابعاً جديداً على تلك العلوم والمعارف هو “أسلمة المعرفة”.


لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*