من هو الإنسان الكامل؟


أقام معهد المعارف الحكمية عصر أمس الثلاثاء ٩ نيسان ٢٠١٩ محاضرة لسماحة الشيخ شفيق جرادي بعنوان “من هو الإنسان الكامل؟ وما هو دور الغيب في ولادته”.
ممّا جاء فيها أن الإنسان الكامل هو المعصوم الذي لديه المعرفة العالية التي تمكّنه من معرفة المنكر بل ويأبى طبعه ويستقذر الحرام أو المكروه.
الإنسان الكامل هو الذي يمثّل مدار الحياة بكلّ وجوهها بالمعاملات والأخلاقيات والسياسة وإدارة الحياة، مستغرق في معرفة الله وعبادته، ولديه كل القابليات لاستقبال كل الفيض الإلهي، والذي يمثّل أعلى مستوى الحامدين والشاكرين لله.
ورأى سماحته أنه لا يمكن إبعاد العامل الغيبي في ولادة المعصوم لأنه ليس عبثًا ما كان يرافق ولادة كلٍّ منهم كانطفاء نار كسرى وانهدام قصر قيصر حين ولادة النبي محمد (ص)، وانشقاق الكعبة لولادة علي (ع)، وانقطاع محمد (ص) وثمار الجنة تحضيرًا لولادة فاطمة (ع)، وما يذكر في الروايات في ولادة الإمام الحسين (ع) وغيرها.
أمّا القطب الفعلي عند الشيعة والذي يمثّل الإنسان الكامل الجامع لكل الصفات هو محمد (ص) وآله المعصومين. وقد قدّم الإمام الخميني (قده) في عصرنا الحالي نموذجًا يمكن الاقتداء به.


الكلمات المفتاحيّة لهذا المقال:
الإنسان الكاملشفيق جرادي

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*