انتهاء ظاهرة العولمة عند التعامل مع أزمة كورونا/ الدكتور طلال عتريسي

 “انتهت ظاهرة العولمة عند التعامل مع جائحة كورونا، وصارت كل دولة تشتغل لوحدها، وتنافس الدول الأخرى وتسرق المواد الطبية المرسلة إلى تلك الدول. وقد ترافق الأمر مع صعود الهويات الوطنية في البعد الاجتماعي. وعاد الناس إلى هوياتهم الأضيق لأنّهم شعروا بالأمان أكثر، بما أنّ العالم الأوسع قد تخلى عنهم. وما زال النقاش مفتوحًا حول هذه المسألة.
 لم تجتمع مراكز الأبحاث الطبية في هذه الدول فيما بينها لدراسة كيفية التعامل مع هذا الفايروس، وحتى بعد إنتاج اللقاح، وهو ما كان مفاجئًا. ولقد اشتغلت كل دولة لوحدها وبعجلة لتسويق اللقاح، كي تسجل السبق السياسي والعلمي والنفوذ، وتربح مليارات الدولارات.”
من مداخلة الدكتور طلال عتريسي في الندوة الفكرية المتخصصة التي أقامها معهد المعارف الحكمية حول “الجائحة وتأثيرها على البنى الاجتماعية “، بتاريخ 16 كانون الأول 2020. وقد شارك في الندوة عدة دكاترة ومتخصصين.



المقالات المرتبطة

معايير تحديد الشهادة – الشيخ مصطفى الأنصاري

 الشهادة ليست محصورة بالميدان العسكري، بل إنّ يوم القيامة يوزن مداد العلماء مع دماء الشهداء فيرجح مداد العلماء. وبحسب ما ورد في الخبر أنّ المجاهدين يدافعون عن أبدان الناس، والعلماء يدافعون عن أديانهم. والكل يسألون الله أن يوفقهم إلى الجمع بين العلم والشهادة.

“المشروع الفكري لسماحة آية الله الشيخ اليزدي وتأثيراته على الفكر الإسلامي المعاصر”

الشيخ المصباح هو عَلَم بارز واسم علمي كبير… هو شيخ غزير الإنتاج، ولا يكلّ من التدريس ومن الوعظ ومن الإرشاد.

الجماليات ببعديها النظري والتطبيقي

احتفاءً باليوم العالمي للفلسفي، وكعادته، أقام معهد المعارف الحكمية ندوة تخصصية بهذه المناسبة كانت تحت عنوان: “الجماليات ببعديها النظري والتطبيقي” بمشاركة كل من الأستاذين الدكتور محمد شيا، واالدكتور نادر البزري، وأدارت الندوة الإعلامية زينب إسماعيل.

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*