انتهاء ظاهرة العولمة عند التعامل مع أزمة كورونا/ الدكتور طلال عتريسي

 “انتهت ظاهرة العولمة عند التعامل مع جائحة كورونا، وصارت كل دولة تشتغل لوحدها، وتنافس الدول الأخرى وتسرق المواد الطبية المرسلة إلى تلك الدول. وقد ترافق الأمر مع صعود الهويات الوطنية في البعد الاجتماعي. وعاد الناس إلى هوياتهم الأضيق لأنّهم شعروا بالأمان أكثر، بما أنّ العالم الأوسع قد تخلى عنهم. وما زال النقاش مفتوحًا حول هذه المسألة.
 لم تجتمع مراكز الأبحاث الطبية في هذه الدول فيما بينها لدراسة كيفية التعامل مع هذا الفايروس، وحتى بعد إنتاج اللقاح، وهو ما كان مفاجئًا. ولقد اشتغلت كل دولة لوحدها وبعجلة لتسويق اللقاح، كي تسجل السبق السياسي والعلمي والنفوذ، وتربح مليارات الدولارات.”
من مداخلة الدكتور طلال عتريسي في الندوة الفكرية المتخصصة التي أقامها معهد المعارف الحكمية حول “الجائحة وتأثيرها على البنى الاجتماعية “، بتاريخ 16 كانون الأول 2020. وقد شارك في الندوة عدة دكاترة ومتخصصين.



المقالات المرتبطة

التمييز بين المعرفة والوظيفة- الدكتور إدريس هاني

يجب أن نميّز بين المعرفة والوظيفة، فالمعرفة حاصلة وتتطور وقابلة للتسخير والاستعمال في كل الاتجاهات.

مرحلة العولمة- الدكتور جهاد سعد

وصل به الغرور أن يقرر أي إسلام نحن نعتنق، ولم يعد مضطرًا لدراسة إسلامنا، ويقول هذا الإسلام الذي يناسبنا وعليكم أن تعتمدوه. فنحن في مرحلة إملاء الغرب علينا.

العلاقة بين الحوزة والجامعة/ الدكتور كمال لزيق

“العلاقة بين الجامعة والحوزة هي علاقة طولية تنتج فردًا واحدًا هو في ذاته وفي كينونته يمثّل الحوزة والجامعة.”

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*