الفكر الإسلامي في العصور الوسطى: دراسات في النص والنقل والترجمة – تكريمًا لهانز دايبر

الفكر الإسلامي في العصور الوسطى: دراسات في النص والنقل والترجمة – تكريمًا لهانز دايبر

تعدّ هذه المجموعة من الأبحاث الورقية تكريمًا يليق بهانس دايبر، أحد أكثر الباحثين في القرن الماضي حيويّة وإنتاجيةً في حقل دراسات العصور الوسطى الإسلامية.

وعلى النحو المناسب، نشر الكتاب في سلسلة من إصدار بريل للنشر كان قد أطلقها دايبر نفسه (رائع النحو الذي أنجز به المحررون هذا الأمر من دون علمه!). وقد كُرس تمهيد الكتاب لتقديم لمحة عن أعمال دايبر وشخصيته. وقد عُرضت أعماله مرة أخرى في سيرة دايبر الذاتية الرسمية الموثوقة التي تلي التمهيد. ويؤكد وصف شخصية دايبر تواضعه وتعامله اللبق مع الزملاء وصبره على الطلاب وتفهمه إياهم.

لاقى جمع من اهتمامات دايبر البحثية طوال مسيرته المهنية الاهتمام اللازم في أبحاث المساهمين. وعليه، صُنّفت الأوراق البحثية في المجموعات التالية: الفلسفة الإسلامية وعلم الكلام، وتاريخ العلوم، ونقل الفلسفة العربية والعلوم عبر الثقافات، واللغة والأدب. وقدم جميع المساهمين أفضل ما عندهم في أوراقهم البحثية، لذا هذا العمل ليس مجرد كتاب يكتسب منه الإنسان طنًا من المعرفة، بل إنه جامع للعقول، يظهر غناء حقول البحث التي اختارها دايبر ومواضيعها الشيقة.

عند مراجعة هذا الكتاب، يصعُب على الناقد اختيار ورقة بحثية واحدة كممثلة عن الكتاب أو حتى اختيار البحث الأكثر جدارة بالاهتمام. ويمكن أن يلحظ المرء، التناسب بين المواضيع والباحثين الذين كتبوا عنها. لذلك، نقرأ تحليلات كبار المفكرين في العصور الوسطى الإسلامية التي أعدها أهمّ مفكّري أوساطنا الحديثة المثقفين بحق، أمثال: أبراهاموف، وجريفيل ويانسن عن الغزالي؛ وأرتسن، وبيرتولاتشي وستريت عن ابن سينا؛ أرزن وإيفري عن ابن رشد؛ دي سميت ووكيلنيج عن العامري؛ إشراقي عن ملا صدرا.

تمثل هذه الشخصيات التاريخية أهمّ مفاصل الفكر في الحضارة الإسلامية لما يقرب الألف عام. وقد عُرضت جميع وجهات النظر العلمية التي قد يختارها المرء لفهم أنظمة الفكر، ومنها: دراسات المخطوطات والنصوص، وتطوير المصطلحات، بالإضافة إلى التقييمات المركزة بإحكام على جانب أو آخر من جوانب منظومات التفكير هذه.

لا يمثل ما عرضناه سابقًا سوى عينة عشوائية من محتويات الكتاب. كلما غصنا في الكتاب أكثر وجدنا مجالات أخرى لنستكشفها. وعليه، قد عُولج نقل الظواهر العلمية والفلسفية واللغوية (وجميعها ذات أهمية كبيرة لهانس دايبر). هنا، يُصب التركيز على تبادل العلوم عبر بين من الثقافات المتباينة التي، كمجموعة مشتركة، يمكننا القول إنها مكرسة للسعي وراء المعرفة ونشرها لا لغاية سوى الحماسة المطلقة للمعرفة.

في المستوى الأكثر تأسيسية لهذا التاريخ نجد معاجم ومقاربات نحوية للغات التالية- من اليونانية إلى العربية (غوتاس، وفان أوبنراي)، ومن العربية والعبرية إلى اللاتينية (بوس، وأكاسوي، وفيدورا). نرى أنّه يصدر عن تلك الأسس سلسلة أعمال مهمة وأفكار، منها: العلوم الأرسطيّة، الثيولوجيات الأصيلة، والتطورات في التعبير الأدبي.

كما بُيِّن اهتمام دايبر بالآثار النصية من المجتمعات الإسلامية السابقة. وتتضمن قائمة بيرتولاتشي لمخطوطات شفاء ابن سينا كثيرًا من النسخ الباقية من تلك الفترة. علاوة على ذلك، تقدم إشاراته لمنهجية تعقب قراء ابن سينا عبر القرون والثقافات توجيهًا جيدًا لتحليل الاهتمام بمدرسة ابن سينا. يعتبر تعريف شميتك لكتاب ابن متوية، التذكرة دليلًا مهمًّا لإرشادنا إلى مهارات التعامل مع المخطوطات اللازمة لهذا النوع من عمليات الاستخراج. كما تقدم مقالة تاكاهاشي نسخة مميزة وترجمة لأطروحة عن علم الأرصاد الجوية من مخطوطة، يعود فضل وجودها في اليابان إلى دايبر.

يمكن دائمًا التعويل على دراسات اللغة العربية وآدابها في العصور الوسطى للكشف عن النوادر والقواسم المشتركة في المنظور الثقافي للمجتمع. وهكذا، نجد مثالًا يحتذى به ببحث نيوورث النموذجي حول ركائز الخطاب القرآني، وبدراسة شميت للجاحظ، ثاقب الفكر والناقد الساخر، وبدراسة تومي وزاكري حول طبيعة المختارات الأدبية ودورها الفكري كعنصرين مهمين لتعليم التحضّر.

باختصار، يمثل هذا الكتاب مكتبة حقيقية لمنهج العلوم الإنسانية في الدراسات العربية الإسلامية في مجلد واحد. وقد يجد القراء أمثلة مهمة عن المنهجيات النقدية الحديثة بالإضافة إلى مقدمة غنية لموضوعات البحث التي بحث عنها هانز دايبر. أخيرًا، يستحق المعدّون الثناء على مجهودهم، كما يجب أن يتلقّى المساهمون ما يستحقون من تقدير، ولا شك أن صاحب التكريم مسرور للغاية!

دايفيد رايسمان

جامعة إلينوي في شيكاغو.

 

 

 



المقالات المرتبطة

قراءة في كتاب “العروج إلى اللامتناهي”

فما هو العروج الذي أراده الكاتب؟ هل هو انفصال النفس عمّا هي عليه على نحو لاإرادي كما الموت؟ أم هو عبور واعٍ يتمكّن فيه السالك أن يلحظ ساعات الانتقال؟

أصالة الوجود وعينيّة الماهيّة

تعتبر مسألة أصالة الوجود واعتباريّة الماهيّة من أهمّ مباحث الفلسفة الإسلاميّة، ونجد هذا الموضوع في آثار فلسفة الفارابي، وابن سينا، وبهمنيار، وميرداماد، وفي كتابات شيخ الإشراق وأتباع الفلسفة الإشراقيّة .

“مدى الإسهام الشيعي اللبناني في التقريب بين المسلمين”

لقد بَدَوْا مُتأنِّقِين ومُتألِّقِين في فهمِ الخلافِ بينَ المذاهبِ الإسلاميةِ، ولم يكنْ طرحُ هذه المسألةِ بمنأىً عن المعاييرِ العلميةِ التي أنتجَها الفكرُ الحديثُ والمعاصرُ.

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*