استعادة الطبيعة البشريّة

استعادة الطبيعة البشريّة

ترجمة عليّ الرضا رزق

التوحيد أساس الرؤية الكونيّة الإسلاميّة، والمعرفة التوحيديّة هي التي ترتبط بالطبيعة البشريّة بصرف النظر عن كلّ العوامل المشكِّلة للمعرفة النقليّة. فالغاية من المعرفة النقليّة الاستفادة من تراكم الاشتغال المعرفيّ الإنسانيّ، أمّا المعرفة العقليّة فهدفها الوصول إلى تحقّق الذات. وفي حين لا يسع المعرفة النقليّة إلّا أن تعرّف الإنسان بالسلب، فإنّ التوحيد يوفّر الصيغة التأمّليّة التي تمكّن الإنسان من التفكّر في الأسماء والصفات التي يُشكّل (الإنسان) صورتها الأشمل، بحيث يكون صورةً للّامُتصوَّر – ومن هنا صعوبة القبض على طبيعته….تحمل البحث



المقالات المرتبطة

تطورات الخطاب الإعلامي المقاوم بعد انتصار الثورة الإسلامية

انطلق الإعلام المقاوم بعد انتصار الثورة الإسلامية في إيران، لتحقيق الأهداف الاستراتيجية للثورة الإسلامية، كانت علاقة النص بالسياق وثيقة، ذات صبغة إنسانية تبنت القضايا المحقة العادلة، والدفاع عن المقدسات والأرض.

كيف تأتّى للمهدي (عج) هذا العمر الطويل؟

اخترنا لكم من ضمن الباقة المعرفية التي يقدمها موقع المعارف الحكمية بشكل أسبوعي مستمر، جزءًا من بحث للإمام السيد محمد باقر الصدر

أسرة الزهراء في حديث الكساء

هذا الحديث الملكوتي والولائي الغنيّ بالفيوضات الغيبيّة، والمعاني المليئة برائحة المودة والدفء العاطفي، والمضامين الأخلاقيّة التربويّة في الأسرة الخالدة، في البيت المحمديّ العلويّ الفاطميّ، والمتضح فيه دور الأم المحوري، المتمثّل بالسيّدة فاطمة الزهراء(ع) التي كانت محور اللقاء والتفاعل للعترة الطّاهرة.

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*