أصالة الوجود ومشكلة الشر

أصالة الوجود ومشكلة الشر

ترجمة: طارق عسيلي

اختلف الكثير من الفلاسفة والمفكرين في أصل الشر ومبدئه، بين من ينسبه للأعمال الشيطانية، فيشكل عليه آخرون بقدرة الله على مواجهتها، فهل هو عاجز عن ذلك؟ أم قادر ولا يريد؟ وبين من يرجعه للفعل الإنساني، فيُشكل عليه أيضًا بمعرفة الله المسبقة بطبيعة الإنسان وميله للشر، فكيف يخلق من يقدر على أفشاء الشرور؟ حتى وصل الأمر بالبعض لنزع صفة العدالة عن الباري سبحانه.

  يتصدى هذا البحث، لتبيان معالجة الفيلسوف صدر الدين الشيرازي، لمشكلة الشر على ضوء نظريته في أصالة الوجود، فيقدّم أجوبة على كل الشبهات التي سادت هذا الموضوع…تحميل البحث



المقالات المرتبطة

التصوّف والفنّ من منظور فلسفة الدين

“التصوف” و”الفن” كلاهما من مفردات عالم الوجدان بشكل أساسي، والبحث في العلاقة بينهما من المباحث التي تخوم العلم، ولما كان

أمة محمد، نظام إلهي

يجب علينا أن نستخدم طاقاتنا لمواجهة الكيان الصهيوني، والحركة التي تحدث ضد القدس الشريف والمسجد الأقصى. ويجب علينا أن نهتم بالمشاكل التي سبّبها لنا الاستكبار في داخلنا.

تسبيحة السيدة الزهراء عليها السلام في روايات الأئمة (ع).

“إنّا لنأمر صبياننا بتسبيح فاطمة (ع) كما نأمرهم بالصلاة فالزمْه فإنّه ما لزمه عبدٌ فشقي”

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*