الإسلاميون ومسألة السلطة

الإسلاميون ومسألة السلطة

لا شك بأن الجدل حول الإسلام والسلطة، جدلًا قديمًا نال حظًا وافرًا من البحث والنظريات، فانقسمت الآراء بين من لا يرى دورًا للإسلام ما لم يكن فاعلًا في شؤون مجتمعه المختلفة وعلى رأسها الشأن السياسي، وبين من يدعو لإسلام كهنوتي يعتزل الشأن العام متفرغًا للعبادات من صلاة وصوم وغيرها، وما بين الدعوتين الكثير من الطروحات والطروحات المضادة.

          ولكن رغم قدم البحث بهذا العنوان لا زال اليوم يحتل حيزًا لا بأس به، تفرضه التجربة المتجددة للحركات الإسلامية على امتداد العالم الإسلامي، وفي هذا المقال يقدم الدكتور عبد الإله بلقزيز عرضًا لأهم المعضلات التي واجهت السلطة الإسلامية على مر التاريخ، منذ عهد الخلافة الأولى وصولًا للحركات الإسلامية اليوم….تحميل المقال



المقالات المرتبطة

ولاية الفقيه… فكرة إسلاميّة أم حالة مذهبيّة

فإنّنا نعيش عصرًا عصيبًا لا يُقيم وزنًا للمستضعفين ولا الضعفاء ولا يُحترم فيه إلّا المستقوون والأقوياء.

السعادة الخالدة في مبدأ الحسين (عليه السلام) ونهضته

ليست السعادة في بناء قصور شامخة وجنائن يانعة وخزائن قارونية إذ كلها تنهار ولا في جلال جمال مزان بتيجان يذهب شعاع سناها الأبصار وكلها تذبل.

قراءة في ضوابط التأويل وأبعادها المنهجية

تتناول هذه الدراسة إشكالية ضبط تأويل النصوص القرآنية في العصر الحاضر.

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

<