الفقه ومصلحة النظام دراسة مقاصدية

الفقه ومصلحة النظام دراسة مقاصدية

ترجمة: الشيخ محمد حسن زراقط

يواجهنا الفقه الإسلامي وبمناسبات مختلفة بمصطلحي حفظ النظام الإسلامي، وحفظ بيضة الإسلام. وفي فهم هذين المصطلحين آراء عدة وتأويلات قد تصل إلى درجة التباين على الرغم من وضوحهما وتقارب معناهما بحسب الظاهر، وبين هذين المصطلحين وبين مصطلح المصلحة ترابط بيِّن لا يحتاج إثباته إلى مؤنة كبيرة. وهذا الاستخدام المتكرر في الدراسات الفقهية لهذه المصطلحات يدعونا إلى البحث عنها ودراستها.   تحميل البحث



المقالات المرتبطة

النص على الإمام

إن منصب الإمامة هو استمرار للنبوة، فلذلك ما كان لرسول اللَّه صلى الله عليه وآله وسلم أن يترك المجتمع يعيش

الأصول الدينيّة للفنَّين الإسلاميّ العربيّ والفارسيّ

لا شكّ أنّ احتواء جانب واحد من متحف يبرر استخدام تعبير “فنّ الشرق الأدنى”، غير أنّ المسيحيّين التزموا لفترة طويلة، استخدام تعبير “الفنّ المحمّديّ”

إشكالية اللغة عند خوسيه دي ساراماجو

    هكذا هي اللغة مفخخة، تتخفى وراء أقنعة متعددة، فقد تلبس ثوب السفسطة والوهم والزيف أو ثوب الحقيقة، ولكنها ليست كذلك بذاتها، إنما يتوقف ذلك على الذات الناطقة التي منحها الله دون غيرها من الخلق ميزة القدرة على تكوين العبارات وتركيبها وزخرفتها

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*