الإسلاميون ومسألة السلطة

الإسلاميون ومسألة السلطة

لا شك بأن الجدل حول الإسلام والسلطة، جدلًا قديمًا نال حظًا وافرًا من البحث والنظريات، فانقسمت الآراء بين من لا يرى دورًا للإسلام ما لم يكن فاعلًا في شؤون مجتمعه المختلفة وعلى رأسها الشأن السياسي، وبين من يدعو لإسلام كهنوتي يعتزل الشأن العام متفرغًا للعبادات من صلاة وصوم وغيرها، وما بين الدعوتين الكثير من الطروحات والطروحات المضادة.

          ولكن رغم قدم البحث بهذا العنوان لا زال اليوم يحتل حيزًا لا بأس به، تفرضه التجربة المتجددة للحركات الإسلامية على امتداد العالم الإسلامي، وفي هذا المقال يقدم الدكتور عبد الإله بلقزيز عرضًا لأهم المعضلات التي واجهت السلطة الإسلامية على مر التاريخ، منذ عهد الخلافة الأولى وصولًا للحركات الإسلامية اليوم….تحميل المقال



المقالات المرتبطة

قراءة في كتاب “ما العدالة؟ معالجات في السياق العربيّ” لمجموعة باحثين

“ما العدالة؟ معالجات في السياق العربي” كتاب صادر عن المركز العربي للدراسات، يقدّم من خلال أراء مجموعة من الباحثين

إدارة العقل

هناك علم إدارة المشاريع، والوقت والمنزل والمدرسة وخلافه، لكن واقعنا يحكي عن حاجتنا لإدارة من نوع مختلف، ليست خارجة عما سبق ذكره، لكنها الأصل وقطب الرحى؛ هي “إدارة العقل”، وإدارته لا تتم إلا من خلال ضبط موارد تغذيته بالأفكار، وخاصة ضبط جودتها وفعاليتها ومدى صدقيتها ومحاكاتها للواقع.

لاهوت التكفير وإشكاليّة التنزيل والتأويل

يتحدث القرآن الكريم في تحريف كلام الله والكلم في أربع آيات، وفي كتمان الكتاب وما أنزل من البينات والحق في حوالي ست آيات، وفي لبس الحقّ بالباطل في آيتين

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*