محرّم 1435-عاشوراء ومواجهة فتن آخر الزمان

الشيخ شفيق جرادي

الشيخ شفيق جرادي

الاسم: الشيخ شفيق جرادي (لبنان) - خريج حوزة قُمّ المقدّسة وأستاذ بالفلسفة والعلوم العقلية والعرفان في الحوزة العلميّة. - مدير معهد المعارف الحكميّة (للدراسات الدّينيّة والفلسفيّة). - المشرف العام على مجلّة المحجة ومجلة العتبة. - شارك في العديد من المؤتمرات الفكريّة والعلميّة في لبنان والخارج. - بالإضافة إلى اهتمامه بالحوار الإسلامي –المسيحي. - له العديد من المساهمات البحثيّة المكتوبة والدراسات والمقالات في المجلّات الثقافيّة والعلميّة. - له العديد من المؤلّفات: * مقاربات منهجيّة في فلسفة الدين. * رشحات ولائيّة. * الإمام الخميني ونهج الاقتدار. * الشعائر الحسينيّة من المظلوميّة إلى النهوض. * إلهيات المعرفة: القيم التبادلية في معارف الإسلام والمسيحية. * الناحية المقدّسة. * العرفان (ألم استنارة ويقظة موت). * عرش الروح وإنسان الدهر. * مدخل إلى علم الأخلاق. * وعي المقاومة وقيمها. * الإسلام في مواجهة التكفيرية. * ابن الطين ومنافذ المصير. * مقولات في فلسفة الدين على ضوء الهيات المعرفة. * المعاد الجسماني إنسان ما بعد الموت.  تُرجمت بعض أعماله إلى اللغة الفرنسيّة والفارسيّة، كما شارك في إعداد كتاب الأونيسكو حول الاحتفالات والأعياد الدينيّة في لبنان.


المقالات المرتبطة

المحاضرة الرابعة- وجوه مستبشرة

تطرق سماحة الشيخ شفيق جرادي في اليوم الرابع من سلسلة المحاضرات العاشورائية “وجوه مستبشرة” إلى موضوع قرار الإمام الحسين بالخروج إلى كربلاء، حيث نصحه الكثيرون بالعدول عن قراره وأن يغير مقصده وطريقه

أهوال القبر وشفاعة السيدة الزهراء (ع)

ضمن أجواء ذكرى شهادة الصديقة الكبرى فاطمة الزهراء عليها السلام، أحيا معهد المعارف الحكمية ولجنة أحيوا أمرنا هذه المناسبة وذلك من تاريخ نهار الإثنين الواقع فيه 11/2/2019 ولغاية نهار الخميس الواقع فيه 14/2/2019

أثر القيم العاشورائية على حركات المقاومة

أقام معهد المعارف الحكمية (هيئة أحيوا أمرنا) محاضرة ضمن سلسلة المحاضرات التي يعقدها المعهد حتى الأربعين، وكانت بعنوان: أثر القيم العاشورائية على حركات المقاومة، حاضر فيها الدكتور عبد الحليم فضل الله

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

لن يتمّ نشر عنوان بريدك الالكتروني.
الحقول الالزاميّة مشار إليها*