إشراقات التصوف في الفنون الإبداعية الإسلامية

إشراقات التصوف في الفنون الإبداعية الإسلامية

لم تكن نشأة الفنون عامةً بعيدةً عن الأديان وتأثر الشعوب بها، كواحدة من أهم المكونات الثقافية التي اتسمت بها الحضارات المتعاقبة. من اليونانية لسكان بلاد ما بين النهرين والفينيقيين وحتى الأديان السماوية. وإذا ما أردنا الحديث عن الفن الإسلامي، فلا بدّ وأن يكون الاتجاه الصوفي الحاضر الأبرز، إذ أنّ أثر التصوف في العمارة والفنون الإسلامية، والموسيقى، أثر بارز لا يخفى على ناظر ومحقق.

          في هذا المقال يحاول الدكتور محمود إسماعيل، تقديم نظرة موجزة، عن الأبعاد والإشراقات الصوفية في الفنون الإبداعية المختلفة، مفصلًا في بعض الأحيان في الأبعاد القيمية، والطقسية لبعض الفنون من وجهة نظر صوفية….تحميل البحث



المقالات المرتبطة

محاكمة تحليلية لمفهوم الوجود على ضوء الخلفيات والنتائج

لا شك في أنّ مسألة أصالة الوجود هي إحدى الركائز الأساسية التي تنهض عليها الحكمة المتعالية عند صدر المتألهين. والغرض من هذه المقالة هو استعراض مراحل نمو وتطوّر هذه المسألة، ومتابعة سيرها منذ أقدم العصور وإلى وقتنا الحاضر.

الروحانيّة المعاصرة (1)

من ضمن الوصايا التي دعا إليها دميتري إتسكوف رجل الأعمال الرّوسي “أن يتجاوز الإنسان طبيعته البشريّة، ويصبح إنسانًا خارقًا، خالدًا، فضائيًّا، ثم يصبح (الإنسان الإله) و (مبدع الأكوان والعالم)

من الثورة بالقوة إلى الثورة بالفعل من أجل استراتيجيا ثورة فلسطينية

لستُ أدري، إن كان قادة شعْبي الفلسطيني قرؤوا في العلوم الاستراتيجية وعلم اجتماع الثورات حتى يكونوا على بصيرة من أمرهم.

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

<