إشراقات التصوف في الفنون الإبداعية الإسلامية

إشراقات التصوف في الفنون الإبداعية الإسلامية

لم تكن نشأة الفنون عامةً بعيدةً عن الأديان وتأثر الشعوب بها، كواحدة من أهم المكونات الثقافية التي اتسمت بها الحضارات المتعاقبة. من اليونانية لسكان بلاد ما بين النهرين والفينيقيين وحتى الأديان السماوية. وإذا ما أردنا الحديث عن الفن الإسلامي، فلا بدّ وأن يكون الاتجاه الصوفي الحاضر الأبرز، إذ أنّ أثر التصوف في العمارة والفنون الإسلامية، والموسيقى، أثر بارز لا يخفى على ناظر ومحقق.

          في هذا المقال يحاول الدكتور محمود إسماعيل، تقديم نظرة موجزة، عن الأبعاد والإشراقات الصوفية في الفنون الإبداعية المختلفة، مفصلًا في بعض الأحيان في الأبعاد القيمية، والطقسية لبعض الفنون من وجهة نظر صوفية….تحميل البحث



المقالات المرتبطة

تاريخ علم الكلام | الدرس الأوّل | كليّات (1) تعريف علم <تاريخ الكلام>

علم <تاريخ الكلام> علمٌ متداخلُ الاختصاص[1]، ليس ذا سجلٍّ وتاريخٍ كبيرٍ بوصفه علمًا مستقلًّا، حيث إنّه ليس علم كلام محضًا ولا علم تاريخ محضًا، بل علم يرتبط بكلا العلمَين معًا، وهو فرع من تفرّعات علم التاريخ.

من أجل نسق عقدي انفتاحي مطارحة في البراديغم التأويلي الأوسطي

تشكل الثقافة الدينية بما هي مجموعة معطيات وطقوس ومناسك تجليات للفكرة الدينية العظمى الحاكمة على غيرها من التفصيلات، وهاته الفكرة

الإنسان قبل الدنيا

الإنسان قبل وبعد، هي مفاهيم إضافيّة، لا بدّ لها من طرف تضاف إليه، وعالم الخلق هو طرف الإضافة هنا، ولكن هذه الإضافة ليست حقيقيّة بل نسبيّة

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقًا
لا يوجد تعليقات! تستطيع أن تكون الأوّل في التعليق على هذا المقال!

أكتب تعليقًا

<